جنبا إلى جنب (يان يانا)، مشروع للدعم النفسي والإجتماعي للأطفال السوريين يتم تسييره من قبل جمعية الأثر في الفرد والصحة النفسية (بير إيز – Bir İZ) بالتعاون مع جمعية يوفا (Yuva) وجمعية العلاج باللعب (Oyun Terapileri) وبدعم من ممثلية المفوضية الأوروبية للاتحاد الأوروبي والآلية الأوروبية للديمقراطية وحقوق الإنسان (EIDHR). سيستمر إجراء فعاليات المشروع التي بدأت في 1 شباط / فبراير 2017 طوال 18 شهرا في محافظة اسطنبول. 

بدأ الأطفال اللاجئون السوريون بالالتحاق  بالمراحل الإبتدائية والمتوسطة في إطار التعليم الرسمي منذ العام الدراسي 2014-2015، ولكن وبالأخص بسبب عدم معرفتهم للغة التركية فإنهم يتعرضون لمشاكل التواصل في صفوفهم ومدارسهم.

الإستبعاد، عدم الحصول على دعم نفسي إجتماعي، التراجع في التعلم، يفتح الطريق إلى مشاكل نفسية أكبر عند هؤلاء الأطفال الذين يعانون حاليا من صدمات نفسية جراء الحرب والهجرة. يحتاج المعلمون الذين يواجهون صعوبات في التكيف مع هذا الوضع الجديد، ولكنهم في نفس الوقت يريدون توفير مشاركة الأطفال السوريين في الصف، إلى موارد ومستلزمات مزدوجة اللغة من أجل الدعم النفسي والاجتماعي.  كما أنه يوجد حاجة لدعم عمل أخصائيي العلاج النفسي الذين يعملون في الساحة مع الأطفال اللاجئين ضحايا الحرب.

مشروع جنبا إلى جنب والذي يهدف إلى تقليل العنصرية وكراهية الأجانب ضد الأطفال اللاجئين السوريين وباختصار تم تطويره بهدف حل هذه المشكلة وتقديم الخدمات لتلبية الإحتياجات المعنية.  ولتحقيق هذه الغاية، يجري تنفيذ برامج الدعم النفسي الاجتماعي للأشخاص والمؤسسات المعنية، وتستخدم أدوات وطرق دائمة مثل لعبة صندوق ثنائية اللغة ونماذج العلاج الجماعي لخلق تغيير فعال ومستدام.

دراسة تحليلية للإحتياجات

للمزيد اضغط هنا

الدراسة التحليلية للإحتياجات

أجري في إطار المشروع دراسة تحليلية للاحتياجات مبنية على أسس البحث الإثنوغرافي والنوعي وذلك من أجل تحديد إحتياجات معلمي، وزملاء الصف الدراسي، ومدراء المدارس في المرحلة الإبتدائية للأطفال السوريين اللاجئين. من أجل قراءة تقرير الدراسة اضغط هنا.

لعبة يان يانا الصندوق

للمزيد اضغط هنا

لعبة يان يانا الصندوق

تم تطوير لعبة ``يان يانا الصندوق`` والتي تعتبر أداة تعليمية مبتكرة، لتكون بلغتين كنسخة خاصة لهذا المشروع. تم تصميمها بإستشارة الإخصائيين والمرشدين النفسيين بدءا من نقطة أن يكون اللعب وسيلة للتواصل والإندماج بين الأطفال. لعبة ``يان يانا الصندوق`` سيتم لعبها من قبل الأطفال السوريين والأتراك تحت مراقبة المعلمين ضمن برنامج الدعم النفسي الإجتماعي الذي سيتم تطبيقة في المدارس.

برنامج الدعم النفسي الإجتماعي للمدارس

للمزيد اضغط هنا

برنامج الدعم النفسي الإجتماعي للمدارس

سيتم تطبيق برنامج جنبا إلى جنب في الدعم النفسي الإجتماعي على 4000 طالب في اسطنبول. البرنامج المؤلف من فعاليات تفاعلية تركزعلى الإندماج وتقليل العنصرية يحتوي على لعبة صندوق جنبا إلى جنب ايضا. سيقوم المعلمين المشاركين في المشروع والذين يبلغ عددهم 120 معلم بالإنضمام إلى برنامج تدريبي مدته 3 أيام في شهر نوفمبر، كما وأنه سيتم الإشراف عليهم بشكل منتظم خلال فترة البرنامج الذي مدته 10 اسابيع.

برنامج جلسات العلاج الجماعية لمؤسسات المجتمع المدني

للمزيد اضغط هنا

برنامج جلسات العلاج الجماعية لمؤسسات المجتمع المدني

سيشارك 600 طفل سوري في جلسات العلاج الجماعي بشكل منتظم لمدة 10 أسابيع وذلك ضمن برنامج ``العلاج الجماعي جنبا إلى جنب`` والذي تم تطويره من أجل ضحايا الصدمة من الأطفال السوريين. المعالجون الثلاثون الذين سيقومون بتسيير البرنامج سينضمون إلى دورة تدريبية تعليمية مدتها 3 أيام في شهر تشرين الثاني/نوفمبر وسيتمكن المعالجون من أخذ التوجيهات عن طريق المشرفين بشكل منتظم طوال فترة البرنامج. كما تم تطوير هذا البرنامج بالإستناد على تقنيات العلاج بالدراما النفسية، وباللعب، وبالفن وبتقنية معالجة الصدمة النفسية بالحركة الثنائية للعين ``EMDR``.

المناصرة

للمزيد اضغط هنا

المناصرة

سيقام مؤتمر وطني ومؤتمر صحفي في عام 2018 في إطار مشروع جنبا إلى جنب. كما وسيتم توفير وصول هذه اللقاءات ونتائج المشروع إلى أكبر عدد من الجماهير عبر قنوات التواصل الإجتماعي وهكذا يتم التخطيط لتطوير مستوى الوعي في عامة المجتمع.